المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية -مدار: أشارت أغلبية التحليلات الإسرائيلية الأولية إلى أن نتائج انتخابات السلطات المحلية في إسرائيل، التي جرت يوم 30 تشرين الأول 2018، دلّت بشكل عام على ضعف حضور الأحزاب، خلافاً للانتخابات السابقة، التي جرت عام 2013، وأظهرت في حينه أن حزبي الليكود والعمل لا يزالان القوة الأساسية في السلطات المحلية، وأنه أصبح للحزبين الجديدين آنذاك، "يوجد مستقبل" و"البيت اليهودي"، موطئ قدم في السلطات المحلية. كذلك فإن حزب شاس حقق نجاحات في تلك الانتخابات.

مع اقتراب الحرب الأهلية في سورية من نهايتها، وفي الوقت الذي يوشك نظام الرئيس بشار الأسد على أن يقضي على آخر معاقل المتمردين، بدأت تتواتر في إسرائيل تصريحات رسمية على لسان المسؤولين السياسيين والعسكريين تحذّر حزب الله في لبنان من مغبّة ما تسميه "التفكير في استئناف الصراع مع إسرائيل"، وذلك بموازاة تصريحات تؤكد أن هذه الأخيرة ستصرّ على منع أي تموضع عسكري إيراني في الأراضي السورية.

 أعلن في إسرائيل، في نهاية الأسبوع الفائت، أن الولايات المتحدة دخلت على خطّ الأزمة الدبلوماسية التي اندلعت بين إسرائيل وباراغواي، ودعت هذه الأخيرة إلى العدول عن قرار إعادة سفارتها من القدس إلى تل أبيب، الذي تسبّب بهذه الأزمة.

تقول تقارير إسرائيلية متطابقة إن الانتخابات الإسرائيلية العامة المقبلة قد تكون هي أيضاً أحد أهداف خداع شبكات التواصل الاجتماعي، كما جرى في انتخابات دول كبرى في العالم، أبرزها الانتخابات الأميركية في العام 2016، التي يجري التحقيق بشأنها، وقد يتبين أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب متورط فيها.

شهدت مدينة تل أبيب، مساء السبت الأخير (4/8/2018)، واحدة من أضخم المظاهرات، إذ شارك أكثر من 90 ألف شخص، وفق تقديرات الشرطة الإسرائيلية، أو 250 ألفا، بحسب المنظمين، في المظاهرة التي بادر إليها ضباط احتياط في الجيش الإسرائيلي، ضد "قانون القومية" الإسرائيلي، بالإضافة إلى مشاركة واسعة من قوى إسرائيلية معارضة لهذا القانون.

الخميس, نوفمبر 15, 2018

مركز مدار

المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية "مدار"، هو مركز بحثي مستقل متخصص بالشأن الإسرائيلي، مقره في مدينة رام الله. تأسس في  العام 2000، بمبادرة مجموعة من المثقفين والأكاديميين الفلسطينيين، من بينهم: الشاعر الكبير الراحل محمود درويش، د. ليلى فيضي، د. علي الجرباوي، د. أحمد حرب، وليد الأحمد، وأكرم هنية. تم تسجيل المركز كجمعية أهلية غير ربحية.

القائمة البريدية