موشيه يعلون

نائب من حزب الليكود، وحلّ سابعا في قائمة الحزب

 ولد يوم 24/ 6/1950

متزوج وله 3 أولاد ويستوطن في مستوطنة "مكابيم ريعوت" (دمجت بمستوطنة موديعين)

لقب أول في العلوم السياسي

رئيس أركان الجيش

 

 

وصل موشيه يعلون إلى الكنيست لأول مرّة في انتخابات العام 2009، بعد أن خلع البزّة العسكرية رئيسا للأركان في العام 2005، وكان بين هذين العامين، قد تلّمس طريقه للدخول إلى الحلبة السياسية، وأخيرا رسى في حزب الليكود، الذي يلائم توجهاته اليمينية المتطرفة أكثر.

 

خلال خدمته في الجيش، تولى مناصب عسكرية رفيعة، قبل أن يصل إلى رئاسة الاركان، ومن أهم تلك المناصب، رئيس المخابرات العسكرية. وحسب التقارير، فقد شارك في نيسان 1988 فعليا في جريمة اغتيال القائد خليل الوزير (أبو جهاد) في تونس، وحسب ما أكدته ام جهاد، فهو شخصيا من أطلق النار مباشرة على الشهيد أبو جهاد.

 

يتمسك يعلون بمواقف سياسية متشددة، وهو يعارض حل الصراع القائم على أساس دولتين.

في حكومة بنيامين نتنياهو 2009- 2013 تولى حقيبة ما يسمى "التهديدات الاستراتيجية"، وكان نداً لوزير الأمن إيهود باراك، إذ طمح يعلون لتولي الحقيبة، إلا أن موازين الائتلاف الذي ارتكز بداية على كتلة حزب "العمل" كلها، (لاحقا انشق الحزب)، لم يتسن لنتنياهو اسناد الحقيبة له. وتسلم يعلون حقيبة "الأمن" في حكومة نتنياهو التالية 2013- 2015. 

 

يستوطن يعلون في مستوطنة "مكابيم ريعوت"، وهي في الأصل مستوطنتين صغيرتين، اقيمتا في النصف الثاني من سنوات الثمانين، واقر إلى خط التماس في الضفة الغربية، وتوحدتا في العام 1993، وفي العام 2003 جرى ضم المستوطنتين إلى مستوطنة موديعين، التي تقع على أراضي 67 و48. وتتعامل أوروبا والعالم مع موديعين، بصفتها مستوطنة.

 

الثلاثاء, مارس 26, 2019

مركز مدار

المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية "مدار"، هو مركز بحثي مستقل متخصص بالشأن الإسرائيلي، مقره في مدينة رام الله. تأسس في  العام 2000، بمبادرة مجموعة من المثقفين والأكاديميين الفلسطينيين، من بينهم: الشاعر الكبير الراحل محمود درويش، د. ليلى فيضي، د. علي الجرباوي، د. أحمد حرب، وليد الأحمد، وأكرم هنية. تم تسجيل المركز كجمعية أهلية غير ربحية.

القائمة البريدية