يتابع راصد التحريض أهم التصريحات التحريضية والعنصرية في إسرائيل ذات الصلة بالفلسطينيين والقضية الفلسطينية، ويتناول القسم الثاني من شهر شباط للعام 2019.

ينقسم الرصد إلى أربعة أبواب رئيسية: الباب الأول، وهو الباب المركزي في هذا التقرير، يتناول التحريضات في مستواها الرسمي، برز فيه التحريض من جانب سياسيين إسرائيليين، في إطار الحملات الانتخابية، حيث يُستعمل التحريض على الفلسطينيين كأداة لجني الأصوات في الانتخابات العامة لدورة الكنيست الـ21 ، بالإضافة لبروز التحريض على الأحزاب العربية المشاركة في الكنيست عامة، والتجمع الوطني الديمقراطي خاصة، لجهة وصمه بالإرهاب ومقارنته بحزب "عوتسما يهوديت" الإرهابي.

 

أما الباب الثاني فيتناول التحريض في مستواه الإعلامي والمؤسسات العامة وبرز فيه الهجوم الذي شنّه الصحافي عميت سيغل على حزب التجمع الوطني الديمقراطي واعتباره حزباً ارهابياً، كذلك تحريض موقع "سروجيم" اليميني ومطالبته لنتنياهو بهدم خان الأحمر.

ويخصّص الباب الثالث لرصد التحريض على مستوى الشارع الإسرائيلي والاعتداءات العنصرية على الفلسطينيين، حيث يرصد التقرير اعتداءات قطعان المستوطنين.

أما الباب الرابع والأخير فيتابع أهم السياسات التحريضيّة، وبرز فيه مصادقة بلدية الاحتلال على آلاف الوحدات الاستيطانية في القدس، بالإضافة لقرار المجلس الوزاري المصغر السطو على مخصصات عائلات الشهداء والأسرى.

الثلاثاء, مارس 26, 2019

مركز مدار

المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية "مدار"، هو مركز بحثي مستقل متخصص بالشأن الإسرائيلي، مقره في مدينة رام الله. تأسس في  العام 2000، بمبادرة مجموعة من المثقفين والأكاديميين الفلسطينيين، من بينهم: الشاعر الكبير الراحل محمود درويش، د. ليلى فيضي، د. علي الجرباوي، د. أحمد حرب، وليد الأحمد، وأكرم هنية. تم تسجيل المركز كجمعية أهلية غير ربحية.

القائمة البريدية