لا تزال ارتدادات استقالة رئيس الحكومة اللبنانية، سعد الحريري، المفاجئة والغامضة، تثير العديد من الأسئلة والتكهنات حول ما تخبئه الأيام والأسابيع القريبة المقبلة، وخاصة حيال الأزمة الحادة التي خلقتها هذه الاستقالة وزجّت في أتونها دول المنطقة بأسرها، لا لبنان وحده، وحيال الحديث المتزايد عما إذا كانت هناك "خطة سعودية متكاملة" مرسومة، مما جرّ تطورات متسارعة رفعت منسوب التوتر والترقب في عواصم الشرق الأوسط وولّدت موجة من التكهنات بشأن الخطوات السعودية المقبلة المحتملة.

•  بلغ عدد المستوطنين مع نهاية 2016 حوالي 620 ألف مستوطن. يعيش 400 ألف منهم في الضفة و220 ألفا في القدس الشرقية، ولا يشمل الرقم سكان البؤر الاستيطانية اللذين يقدرون ببضعة الاف. {ref} نداف شرجاي، "بعد خمسين سنة، المعركة على القدس لم تنتهِ بعد" ميدا، 05.05.2017، في:

الوقائع
وصف الرئيس الجديد لحزب العمل الإسرائيلي آفي غباي في نهاية الأسبوع الماضي المشروع الاستيطاني الصهيوني في الأراضي الفلسطينية المحتلة بأنه وجه الصهيونية الجميل والمخلص، وقال إن على اسرائيل الاحتفاظ بسيطرتها على غور الأردن ضمن أي اتفاق سلام مع الفلسطينيين في المستقبل.

يؤكد نيتسان هوروفيتس، الصحافي المحلل للشؤون الدولية وعضو الكنيست السابق (عن حركة "ميرتس")، في سياق دراسة جديدة له تحت عنوان "المقاطعة الآخذة في التبدد: علاقات إسرائيل مع اليمين المتطرف في أوروبا"، أن الغالبية الساحقة من اليهود في أوروبا لا تقع في حبائل الحفلة التنكرية والتظاهرية التي يمارسها اليمين المتطرف هناك. فاستبدال اللاسامية بالإسلاموفوبيا يُعتبر، من جانبهم، خطوة تكتيكية فقط وتثير معارضة شديدة لديهم، بحد ذاتها. وهذا بالرغم من انضمام أفراد من اليهود إلى أحزاب اليمين المتطرف هذه وإقرار آخرين منهم بأن هذه الأحزاب تعارض، حقا، اللاسامية في صفوفها، لكن هذه الأصوات تبقى هامشية.

عادت العلاقات بين إسرائيل والأكراد، خصوصا في إقليم كردستان العراق، إلى البروز مرة أخرى في أعقاب الاستفتاء على استقلال هذا الإقليم، الذي جرى في 25 أيلول الفائت، وأسفر عن تأييد 92% من سكان هذا الإقليم، الواقع في شمال العراق، للاستقلال والانفصال عن الدولة العراقية.

الخميس, يونيو 27, 2019

مركز مدار

المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية "مدار"، هو مركز بحثي مستقل متخصص بالشأن الإسرائيلي، مقره في مدينة رام الله. تأسس في  العام 2000، بمبادرة مجموعة من المثقفين والأكاديميين الفلسطينيين، من بينهم: الشاعر الكبير الراحل محمود درويش، د. ليلى فيضي، د. علي الجرباوي، د. أحمد حرب، وليد الأحمد، وأكرم هنية. تم تسجيل المركز كجمعية أهلية غير ربحية.

القائمة البريدية