(يهدف هذا القانون إلى حظر دخول ممثلي منظمات تلاحق الاحتلال وجرائمه إلى المدارس)

المبادرة شولي معلم "البيت اليهودي" وآخرون
مشروع قانون رقم 3643/20/ف

 

أقر الكنيست يوم الاثنين 16 تموز 2018، بالقراءة النهائية، قانونا يعطي وزير التعليم "الحق" في منع جمعيات وأطر تعتبرها إسرائيل ناشطة ضد الجيش الإسرائيلي، من القيام بنشاطات لا منهجية في المدارس، خاصة في المرحلة الثانوية. وقد بادرت إلى هذا القانون النائبة شولي معلم من كتلة "البيت اليهودي". وكان الكنيست قد أقر القانون بالقراءة التمهيدية، يوم 11 كانون الثاني 2017، ثم الأولى يوم 26 شباط 2018.

في خلفية هذا القانون، هو نشاط جمعية "كاسرو الصمت"، التي أسسها جنود وضباط احتياط في العام 2002، في أعقاب عدوان "السور الواقي"، وهي توثق جرائم قمع واستبداد يمارسها الجنود والمستوطنون في المناطق الأراضي منذ العام 1967. وهناك مدارس يهودية خاصة في منطقة تل أبيب الكبرى، تستضيف هذه الجمعية للالتقاء مع الطلاب من باب سماع الرأي الآخر.

المبادرون
النائب بتسلئيل سموتريتش من كتلة البيت اليهودي. النواب: يائير لبيد واليعيزر شطيرن، ويوئيل رزفوزوف من كتلة "يوجد مستقبل" المعارضة. والنواب: أمير أوحانا ويوآف كيش ودافيد بيطان "الليكود". والنواب: ميراف بن آري (كولانو) وعوديد فورير (يسرائيل بيتينو) ويعقوب مارغي (شاس).

التصويت
وقد حصل القانون على تأييد 43 نائبا، من كتل الائتلاف، ومعهم 3 نواب من المعارضة. بينما عارض القانون 24 نائبا من كتل المعارضة.

جدول التصويت

دعم القانون 43 من الائتلاف والمعارضة. وعارض القانون 24 نائبا من المعارضة.

الكتلةمقاعدمعضدممتنعغياب
الليكود30160014
كولانو106004
البيت اليهودي87001
شاس76001
يهدوت هتوراة63003
يسرائيل بيتينو52003
المعسكر الصهيوني24113010
المشتركة130607
يوجد مستقبل112009
ميرتس50500
النائبة أورلي ليفي10001

الأربعاء, نوفمبر 14, 2018

مركز مدار

المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية "مدار"، هو مركز بحثي مستقل متخصص بالشأن الإسرائيلي، مقره في مدينة رام الله. تأسس في  العام 2000، بمبادرة مجموعة من المثقفين والأكاديميين الفلسطينيين، من بينهم: الشاعر الكبير الراحل محمود درويش، د. ليلى فيضي، د. علي الجرباوي، د. أحمد حرب، وليد الأحمد، وأكرم هنية. تم تسجيل المركز كجمعية أهلية غير ربحية.

القائمة البريدية