نتنياهو يأمل بأن الأجواء نضجت لاستئناف المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية

عبر رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، اليوم الاثنين – 4.1.2010، عن أمله بأن الظروف نضجت لاستئناف المفاوضات بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية، فيما استبعد وزير الخارجية في حكومته أن يتم التوصل إلى اتفاق خلال عامين وفقا للجدول الزمني الذي رسمته الإدارة الأميركية.

نتنياهو يؤكد رفضه الاتفاق على القدس واللاجئين

في الوقت الذي يسعى فيه رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، إلى استئناف المفاوضات مع السلطة الفلسطينية ويبدي استعداده للتفاوض حول جميع قضايا الحل الدائم إلا أنه يرفض التوصل إلى اتفاق حول قضيتي القدس واللاجئين. ونقلت صحيفة معاريف، اليوم الأحد – 3.1.2010، عن مصادر في مكتب نتنياهو قولها إن "رئيس الحكومة يدعو إلى استئناف المفاوضات ومن دون شروط مسبقة وسيطرح كل جانب مواقفه خلالها بما في ذلك قضايا الحل الدائم" التي تشمل القدس واللاجئين والجدود والمياه والترتيبات الأمنية.

سفراء إسرائيل يتلقون رسائل متناقضة من نتنياهو وليبرمان بخصوص عملية السلام

تلقى السفراء والدبلوماسيون الإسرائيليون مؤخرا رسائل متناقضة من رئيس الحكومة الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، ووزير خارجيته، أفيغدور ليبرمان، فيما اختتم الأخير مؤتمر السفراء والدبلوماسيين بتوبيخهم ومطالبتهم بالتوقف عما وصفه ب"تذللهم" أمام دول العالم. وذكرت صحيفة هآرتس، اليوم الأحد – 3.1.2010، أن الكثير من السفراء الذي شاركوا في مؤتمر السفراء والدبلوماسيين، الذي عقد الأسبوع الماضي في القدس، أكدوا على أنهم خرجوا منه "في حالة ارتباك بسبب الرسائل المتناقضة التي ألقاها ليبرمان ونتنياهو".

إسرائيل تسعى لإقناع الصين بتأييد عقوبات على إيران

يتوجه وفد إسرائيلي رفيع المستوى إلى الصين في نهاية شهر شباط الحالي لإجراء محادثات سياسية – أمنية واقتصادية وسيسعى لإقناع الصين بتأييد فرض عقوبات اقتصادية على إيران لإرغامها على وقف تطوير برنامجها النووي.

إسرائيل تعارض مبادرة لاعتراف أوروبي بدولة فلسطينية

مررت إسرائيل مؤخرا رسائل إلى فرنسا واسبانيا عبرت فيها عن معارضتها لمبادرة فرنسية – اسبانية لاعتراف أوروبي بدولة فلسطينية في غضون عام ونصف العام وقبل انتهاء المفاوضات على الحل الدائم بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل.