تقديرات بنك إسرائيل المركزي: التضخم البطيء سيستمر في العام المقبل!

قالت تقديرات جديدة للبنك المركزي الإسرائيلي إن التضخم "السلبي" أو البطيء سيستمر أيضا في العام المقبل 2017، ولربما أنه سيبدأ في تسجيل ارتفاعات محدودة في النصف الثاني من العام. في حين قال تقرير مكتب الإحصاء المركزي، إن التضخم في شهر تشرين الأول الماضي سجل ارتفاعا طفيفا بنسبة 2ر0%، ومنذ مطلع العام الجاري بنسبة 2ر0%. ومن ناحية أخرى أشارت عدة تقارير إلى مؤشرات أخرى للنمو الاقتصادي المتزايد، خلافا للتقديرات السابقة.

ذروة غير مسبوقة في ابتياع سيارات جديدة تتسبب بذروة اختناقات مرورية!

أظهرت سلسلة من التقارير في الأيام الأخيرة أن مسألة المواصلات العامة، وحجم الحركة على الطرقات، باتا هاجسا ومصدر قلق أكثر من ذي قبل، خاصة على ضوء مؤشرات بأن تكون هذه واحدة من أكبر الأزمات الشديدة التي ستواجهها إسرائيل في السنوات المقبلة.

موجز اقتصادي بنك إسرائيل يخفض تقاريره الشهرية إلى 8 سنويا

أعلن بنك إسرائيل المركزي عن تخفيض عدد تقاريره السنوية بالنسبة للفائدة البنكية، من تقارير شهرية إلى 8 تقارير في السنة، ابتداء من العام المقبل 2017، وهذا ناجم عن تباطؤ الحركة الاقتصادية، والتقلبات الاقتصادية، التي تتأثر بها الفائدة البنكية، والتي تدخل اليوم شهرها الـ 22 عند أدنى مستوى لها تاريخيا، 1ؤ0%، بمعنى ما يلامس الصفر.

معدل الناتج السنوي للفرد الإسرائيلي يسجل ذروة: 37 ألف دولار!

سجّل معدل الناتج السنوي للفرد في إسرائيل حتى نهاية النصف الأول من العام الجاري ذروة غير مسبوقة، بوصوله إلى ما يلامس 37 ألف دولار، في حين أن توقعات النمو ارتفعت هي أيضا إلى ما بين 8ر2% وحتى 3%، بدلا من توقعات كانت أقرب إلى الركود الاقتصادي – 4ر2%.

تقرير المراقب العام للدولة يحذر من ضرب مخصصات التقاعد مستقبلا

أصدر المراقب العام للدولة الإسرائيلية يوسف شابيرا في الأسبوع الماضي، تقريرا واسعا عن مسألة صناديق التقاعد من جهة، ومخصصات الشيخوخة في مؤسسة الضمان الاجتماعية الرسمية (مؤسسة التأمين الوطني) من جهة أخرى، يحذر من أن رواتب التقاعد أو مخصصات الشيخوخة ستتلقى ضربات مستقبلا،